أخر المواضيع

السبت، 25 سبتمبر، 2010

الأطفال الأميركيون يبدؤون السباب في سن الثالثة


الأطفال الأميركيون يبدؤون السباب في سن الثالثة

واشنطن - ي ب أ
    حذّر الباحثون من أن الأطفال الأميركيين يبدؤون السباب في عمر مبكر أكثر ويستخدمون الكلمات البذيئة أكثر مما كانوا يفعلون في العقود الماضية.
وذكر موقع "لايف ساينس" أن بروفيسور علم النفس تيموثي جاي من جامعة مساتشوستس للفنون قدم بحثاً امام مؤتمر في لندن هذا الشهر، استعرض خلاله أرقاماً تشير إلى تنامي هذه الظاهرة.
وقال إن استخدام الأطفال للكلمات البذيئة قد تزايد بسبب تزايد استخدام الراشدين لها، وتابع "في العمر الذي يذهب فيه الأطفال إلى المدرسة، يكونون يرددون كل الكلمات التي نحاول حمايتهم من سماعها على التلفزيون"، وقال إن السباب يبدأ بين عمريّ الثالثة والرابعة.
وشدد على أن الأطفال لا يتعلمون السباب من التلفزيون بل من ازدياد هذه العادة لدى الراشدين المحيطين بهم.
وكانت دراسات سابقة قد اشارت إلى الآثار السيئة للسباب الذي قد يؤدي إلى خلق مشاكل في المنزل والمدرسة والعمل.
وأوضحت الدراسات أن النساء والرجال يستخدمون الكلمات البذيئة أكثر حين يكونون محاطين من أشخاص من الجنس نفسه، كما أن البعض يستخدمون السباب للتخفيف من الالم في المواقف المزعجة.
ولا يبدو أن الأطفال يستخدمون كلمات بذيئة أكثر سوءاً من الماضي إلا أنهم باتوا يكررونها أكثر وفي عمر أصغر.

ليست هناك تعليقات: